الرئيسية / معلومات غريبة مرعبة / قصة مخيفة جداً عن سوء الخاتمـة
قصة مخيفة جداً عن سوء الخاتمـة

قصة مخيفة جداً عن سوء الخاتمـة

قصة مخيفة جداً عن سوء الخاتمـة

قصة مخيفة جداً عن سوء الخاتمـة

شاب عادى كباقى الشباب له من الشهوات والملذات ما أشتهى وكان والديه من الأغنياء ووفروا له المال والعزة الدنيوية الفانية … كان يبلغ من العمر 26 سنة ، فى أحد أيامه وهو يتصفح الإنترنت ويبحث عن المواقع الإباحية والصور الفاضحة لنساء ورجال فى الحرام يجتمعوا ولحرمتهم فضحوا … وجد موقع جديد وكان له عرض مغرى … يدفع 500 ريال فى خمس سنوات وكل اسبوع يرسلوا إلى أيميله باقة من الصور الفاضحة تلك ، فأعجبه الموضوع واشترك وأصبح كل أسبوع تأتى اه الصور التى يحبها ويستلذ بها …. رآه أصدقائه ينظر فى الصور وأعجبتهم فقالوا له جميلة واحسنت الأختيار يا صديقى وكذا وكذا … فسألوه كيف ومن أين فقال لهم عن هذا الموقع الجديد المميز فقالوا له وبكم الإشتراك لتأتى لك تلك الصور فقال 500 ريال فى الخمس سنوات فقالوا له سهل للغاية وقالوا أين هو الموقع وما أسمه فقال لهم لا سأوفر عليكم جهدكم وسأجعل إشتراككم تابع لإشتراكى وسيرسلون صور لكم لى وسأرسلها لكم أنا أوتوماتيكياً كل أسبوع …. فقالوا بارك الله فيك هكذا أسهل بالفعل وأرسلوا له المال والإيميلات منهم ومن أصدقائهم ومن أصدقاء أصدقائهم ومن أهلهم وكل من يعرفوه وأنتشر الأمر بين الناس كثيراً ، وكل اسبوع كما قال الشاب يرسل الموقع الصور له ولأصدقائه كلهم ولكل من ارسلوا له وأيميله يقوم بإعادة الإرسال أوتوماتيكياً كل أسبوع ويتكرر الأمر … وسنة وراء الأخرى والأمر يستمر هكءا حتى مات الشاب !! يا الله قضائك وقدرك كتبته وقلت كن فكان الأمر وتم …. مات الشاب ودفنه أصدقائه ورأوا سوء الخاتمة وما فعل فى دنياه …. وبعد خمس أيام إستقبل صديق الشاب المتوفى رسالة من أيميله … فقال ما هذا يا الله .. إن الرجل فى قبره ميت ويرسل لى تلك الرسالة …. ما الذى يحدث ، ففتح الرسالة ووجدها الصور التى إعتاد أن يرسلها له من ايميله قبل ان يتوفى فبكى صديقه على ما يحدث … إن الشاب قد مات وذنوبه لا تزال تكثر بعد موته حتى … أرسل رسالة للموقع وقال لهم أن الشاب صاحب الايميل كذا كذا قد توفى واارسائل ما زالت ترسل منه إلى فقالوا ما الذى تريده فقال لهم أوقفوا الرسائل لا يجوز ما يحدث إن الرجل قد توفى لن يرحمه الله هكذا بكل تلك الذنوب … فقالوا له لا يستطيع إيقاف الأمر غيره فإن أفاق من موتته أخبره أن يفعل هذا وإن كنت تمتلك كلمة سر أيميله يمكنك أن تنهى الأمر فقال لهم لا … لا أملك كلمة السر فقالوا لا يمكننا مساعدتك يا فندم … فقال لهم متى سيتوقف الأمر … فقالوا له إن مدة الإشتراك خمس سنوات ومر سنتان ونصف وباقى سنتان ونصف أخرى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى